بيانات وتصريحات

بيان الاتحاد العام لعمال الكويت حول حق الاضراب والقانون المزمع اصداره بهذا الشأن

     تتداول الصحف المحلية في هذه الايام الحوار الذي يدور بين الحكومة ومجلس الامة حول الاضرابات العمالية والظروف والشروط التي ينبغي ان يتضمنها القانون الخاص بالاضراب للحد من فعالية هذا الحق وتقييده وتفريغه من محتواه الحقيقي على الرغم من الاعتراف به تشريعيا بموجب القانون .

     ان الاتحاد العام لعمال الكويت يود في هذا المجال ان يؤكد على موقفه التاريخي والمبدئي في هذا الصدد ، وهو يتمسك بهذا الموقف ولن يتهاون في التفريط به مهما كانت الظروف ، ومهما كانت المناورات والمحاولات التي تحاك في هذا الشأن .

     ويعتبر الاتحاد العام ان الاضراب هو حق مشروع للعمال ، وهو احد العناصر الاساسية من الحريات الديمقراطية التي كفلها الدستور ونصت عليها القوانين العمالية المرعية ، وضمنتها الاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها دولة الكويت واصبحت بمثابة تشريع يعمل بموجبه في البلاد ، ولا سيما منها الاتفاقية رقم 98 ، وهو السلاح الاخير الذي تلجأ اليه الطبقة العاملة لتحقيق مطالبها والحفاظ على حقوقها ومصالحها بعد اقفال جميع ابواب الحوار امامها ، وهو بالتالي حق لا يمكن المساس به بأي شكل من الاشكال ، ولن يقبل الاتحاد العام لعمال الكويت بان تمس الحكومة او مجلس الامة بهذا الحق .

     ومن هذا المنطلق نحن نعتبر ان اي تشريع يهدف الى الاعتراف بحق الاضراب للطبقة العاملة وتنظيم هذا الحق لا يمكن ان يتم الا من خلال حوار اجتماعي ثلاثي الاطراف يتم التوافق فيه على مشروع قانون يتلاءم مع اتفاقيات ومعايير العمل الدولية ويلبي حاجة الحفاظ على السلم الاجتماعي بين فرقاء الانتاج ويحفظ حقوق الطبقة العاملة ومصالحها ولا يمس في الوقت نفسه بالمصلحة العليا الاقتصادية والاجتماعية للوطن .

     اننا ندعو الحكومة ومجلس الامة لعدم طرح ومناقشة هذا الامر ، او البت بالقانون المزمع اقراره بهذا الصدد ، الا بالتنسيق والتعاون مع الاتحاد العام لعمال الكويت ، حيث انه هو الجهة المعنية مباشرة بالموضوع .

٥ سبتمبر ٢٠١٦

المصدر: الموقع الإلكتروني للاتحاد العام لعمال الكويت

http://www.ktuf.org/news/%D8%A8%D9%8A%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B6%D8%B1%D8%A7%D8%A8-%D9%87%D9%88-%D8%AD%D9%82-%D9%85%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B9-%D9%84%D9%84%D8%B9%D9%85%D8%A7%D9%84-4842