القطاع النفطي · بيانات وتصريحات

بيان المجلس المركزي للتجمع العمالي في اجتماعه السادس: الرؤية الحكومية “كويت جديدة 2035” مكررة ومنحازة طبقياً ضد مصالح الطبقة العاملة والفئات الشعبية متدنية الدخول.

عقد المجلس المركزي للتجمع العمالي اجتماعه السادس برئاسة رئيس التجمع الزميل عبدالعزيز بوراشد، وذلك مساء يوم الثلاثاء الموافق 14 فبراير 2017، وقد تباحث المجتمعون عدداً من التقارير المتصلة بعمل التجمع العمالي ومن بينها التطورات الأخيرة في الحركة النقابية العمالية في الكويت.

حيث بحث المجلس أوضاع الحركة العمالية النقابية والأوضاع العامة وعلى رأسها ما تناقلته وسائل الأعلام حول الخطة التنموية الحكومية المسماة ب “كويت جديدة 2035” والتي أتضح أنها مكررة، وان الحكومة تسعى من خلال هذه الحملة الإعلامية الضخمة لإعادة تسويق سياساتها الاقتصادية وحيدة الجانب والمنحازة طبقياً ضد مصالح الطبقة العاملة والفئات الشعبية متدنية الدخول.

كما ناقش المجلس المركزي للتجمع الحراك العمالي لنقابة العاملين في شركة نفط الكويت والذي يهدف إلى عدم خصخصة القطاع النفطي وتكويت العمالة النفطية ولرفض البديل الاستراتيجي، وناقش أيضاً الوقفة الاحتجاجية لنقابة العاملين في مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية والشركات التابعة لها بتاريخ 9 يناير 2017، وعبر المجلس عن دعمه وتضامنه مع مطالبهم العادلة.

وبالأخير بحث المجلس المركزي للتجمع العمالي التغيرات التي طرأت في الحركة العمالية النقابية بعد اعتماد هيئة القوى العاملة لمجلس إدارة جديد لنقابة العاملين في هيئة شؤون ذوي الإعاقة، ومجلس إدارة جديد لنقابة العاملين في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل. وإذ يحث التجمع إلى ضرورة احترام القوانين المحلية والمعاهدات الدولية المتصلة بالحريات النقابية. ويدعوا التجمع جميع الأطراف العمالية إلى ضرورة العمل على وحدة الطبقة العاملة لمواجهة القرارات التي تمس الحقوق والمكتسبات العمالية

المجلس المركزي للتجمع العمالي

 الكويت في 14 فبراير 2017